قصة نجاح

انطلاق فعاليات سينما 70 

 لمحة عامة

في وكالة W7Worlwide نفخر بريادتنا في إدارة الفعاليات السبّاقة، أو تقديم العلامات التجارية الى السوق السعودي لأول مرة. وفي وقت يشهد انطلاقة رؤية 2030 الطموحة، والتي تعدّ الخطة التنموية الأكبر في تاريخ المملكة ويُنظر إليها على أنها أكبر تحول اقتصادي وطني على مستوى العالم، تم اختيارن لمهمة حساسّة جدًّا، وهي إدارة حملة العلاقات العامة لانطلاقة فعاليات أول علامة تجارية سينمائية سعودية “سينما 70”.

جاءت هذه الخطوة بعد رفع الحظر عن دور العرض السينمائية -الذي دام لأكثر من ثلاثة عقود-؛ وهو ما زاد من تعقيد المهمة، وحاجتنا إلى التدقيق في استراتيجيات الاتصال؛ لتتماهى مع لغة الجهور المستهدف؛ لجذبهم لحضور الفعاليات من جهة، ولمحاولة تقليل الأثر السلبي الناتج من الأصوات المعارضة للحدث الجديد.

 المنهجية

كان التحدي الحقيقي  لفريقنا تغيير الانطباع المتجذّر في المجتمع السعودي حول السينما، وبناء الصورة الذهنية لتكون بمثابة العتبة الأولى التي سيدخل منها القطاع السينمائي الناشئ في المملكة للمجتمع. وقد انصبّت استراتيجيتنا على تقديم السينما بصفتها مفهومًا قديمًا لم يغب عن السعوديين، بدلاً من تقديمه بوصفه مفهومًا جديدًا يدخل للمملكة للمرة الأولى.

أقيم العرض لأول حدث سينمائي بالتعاون مع هيئة الترفيه السعودية في يناير/ كانون الثاني (2018)، وبالعمل مع فريق من أفضل مستشاري السينما والأفلام ومنشئي المحتوى، بدأنا في الإعداد للانطلاقة محاولين تجنب احتمال حدوث أزمة، أو ردود فعل سلبية، ووضعنا العديد من السيناريوهات، والنتائج المحتملة؛ للاستعداد لها.

كما اعتمدنا على خطة 360 درجة، والتي تمزج ما بين استراتيجيات العلاقات العامة، والتسويق على منصات التواصل الاجتماعي؛ بهدف لفت الشرائح المستهدفة، وإحداث أكبر قدر ممكن من التفاعل مع الفعاليات.

 التأثير

 

عدد الوصول: 1,964,250,830  

 

عدد الوصول

3 ملايين

عدد الوصول في تويتر

نجحت الفعاليات في جذب أكثر من 3500 زائر من الأطفال وعوائلهم؛ بفضل خطة الاتصال التي وضعتها W7Worldwide ولفتت أنظار الإعلام الدولي بطريقة مبتكرة اعتمدت على استراتيجية صناعة الحدث.

كما ساهم فريقنا في تنظيم عدد من الأنشطة التفاعلية مع الأطفال مثل: الرسم على الوجه، وزيارة الأركان.

وحققت الحملة نجاحًا مذهلًا على منصات التواصل الاجتماعي حيث اعتمد فريقنا على المقاطع وسيلة لجذب الشرائح المستهدفة.

 المنشورات